موطئ قدم
معن حماد
Landing
Maen Hammad
موطئ قدم
معن حماد
Landing
Maen Hammad
Palestine
فلسطين
“Landing” is a collaborative look at the purposeful escape that skateboarding provides to a handful of Palestinian skaters, myself included. This purposeful escape is a radical form of resistance to a headspace of violence, situated in the layers of Israeli domination in Palestine. Woven throughout are tales of my own family’s experience of displacement, diaspora, and partial return. When I moved back to Palestine in 2014, after living in the US for nineteen years, I brought my skateboard because I knew I would be a stranger. I needed the kid in me to remind myself that all is well while I tried to find home. 
 
Skating leads us into a parallel world, where we can participate in our surroundings. This participation is an interpretive dance with the built environment; a tool to assemble a community; and most importantly, a centering on the imagination. This project serves as a reminder for this pocket of freedom as we all try to find our landing.
 
Throughout the project are also photos made by the core group of skaters, taken on disposable cameras. I simply asked them to photograph the world around them.

يمثّل "موطئ قدم" نظرة مجموعةٍ من الشباب الفلسطيني، وأنا من بينهم، لممارسة التزلّج كشكلٍ من أشكال الهروب الهادف. التزلج هنا هو فعل مقاومةٍ ضد فائض عنف القبضة الإسرائيلية على فلسطين. تتخلل هذا الهروب قصصٌ عن تجربة عائلتي مع الارتحال والتهجير والعودة الجزئية. عندما عدت إلى فلسطين عام 2014، بعد حياةٍ استمرت لتسعة عشر عاماً في الولايات المتحدة، حملت معي لوح التزلج. ووددت لو يُطمئنني الطفل الذي بداخلي ريثما أجد موطناً.

يأخذنا التزلج إلى عالمٍ مواز، حيث يمكننا الانخراط ضمن محيطنا. هذا الانخراط هو بمثابة رقصةٌ تحاكي البيئة المبنية وأداةٌ لتأليف مجتمع، والأهم من ذلك، هو فعلٌ لمركزة الخيال. هذا المشروع هو تذكيرٌ بوجود جيوبٍ للحرية تنتظر محاولاتنا لإيجاد موطئ قدم.

خلال المشروع، هناك صور التقطها رفاقي من المتزلجين. تم التقاطها بكاميراتٍ تستعمل لمرةٍ واحدة. طلبت منهم ببساطة تصوير العالم من حولهم.

 
1 of 35

I met Aram and Adham in 2015 when they were 16 years old. They were the first skaters in Palestine and remain gatekeepers to the small, but intimate, skate scene. 

التقيت بآرام وأدهم عام 2015 عندما كانا في السادسة عشرة من العمر. كانا أول متزلجين في فلسطين، ولا يزالان حاضران في مشهد التزلج في فلسطين، رغم صغره.

2 of 35

“We were forced to have this Palestinian trauma, you get me? It’s passed down and we don’t know it, until one day, we open our eyes into this world and it is like, ‘here is your reality.’ I hate it.” –Adham

"أُجبرنا على اعتناق الصدمة الفلسطينية، أتفهمني؟ توارثناها دون أن نعرف عنها شيئاً. تفتح عيونك على هذا العالم ذات يوم لتجد أن هذا هو واقعك. كم أكره هذا الواقع." — أدهم

3 of 35
4 of 35

“My mental health is getting weaker with no skating.” –Aram

"تضعف صحتي الذهنية دون التزلج." - آرام
 
5 of 35

“Goofy Life” tattooed on Aram’s hands. Goofy is a stance in skateboarding, the equivalent to being left-handed.

وشم بعبارة "جوفي لايف" على ساعد آرام. "جوفي" هو اصطلاح يصف وضعيةً معينة في عالم التزلج، وهو المقابل لأن يكون المرء أيسر اليد.

6 of 35

A photo taken by Aram of his shoe rack in his apartment.

صورة التقطها آرام لرفّ أحذيته.

7 of 35
8 of 35
9 of 35

Zaina is a freshman in university. She started skating two years ago. “It makes me feel good.”

زينة التحقت حديثاً بالجامعة. وبدأت بالتزلج قبل عامين. "تغمرني ممارسة التزلج بالسرور."

10 of 35
11 of 35
12 of 35

My baba and I in 1996 during my first visit back to Palestine after we moved to the US two years earlier. 

أنا وأبي عام 1996 أثناء زيارتي الأولى إلى  فلسطين، بعد أن انتقلنا إلى الولايات المتحدة قبل عامين.

13 of 35

The village from which my father’s family was ethnically cleansed in 1948 was named Sarise. My baba never grew up there, instead, a few miles away in the Qalandia refugee camp. To compensate, he named everything after a place he never knew: his license plate, his wifi password, his home, and his daughter. 

القرية التي أُبيدت فيها عائلة أبي وهُجّروا منها عام 1948 وتُدعى ساريس. لم ينشأ أبي في هذه القرية بل في مخيم قلنديا للاجئين على مبعدة أميال عدّة. كتعويضٍ عن ذلك، سمّى كل شيءٍ على اسم ذلك المكان الذي لم يتسنَّ له معرفته: لوحة سيارته وكلمة المرور لشبكة الواي فاي وبيته وابنته.

14 of 35

I went to Sheikh Jarrah because I feel like I would have wished to go to save Sarise 73 years ago. Today’s Nakba is being done under a calibrated, bureaucratic, and violent 21st-century apartheid regime.

ذهبت إلى الشيخ جراح لأنني وددت لو تمكنت من إنقاذ ساريس قبل 73 عاماً. النكبة اليوم هي عملٌ دقيقٌ وبيروقراطيٌ وعنيف يتولاه نظام للفصل العنصري ينتمي للقرن الواحد والعشرين. 

15 of 35
16 of 35

Mama was never dispossessed like the others. However, my Jiddo’s politics displaced her. This is well before she could even marinate in a single memory of Helhul, her home. 

لم تُهجّر أمي مثل البقية. إلا أن حديث جدّي عن السياسة هجّرها، حتى قبل أن تعرف أي شيءٍ عن قريتها هلهول.

17 of 35
18 of 35
Growing up, Palestine was an idea, not a place. And the diaspora was the glue that shaped us. For me, I see how this glue weighed me down from even knowing myself and kept me stuck in a suburban standstill. It was not until I moved back to Palestine that I could try to shed the layers that weighed me down.
 
I still catch myself trying to wash away some of that glue.
 
في سنوات النشأة كانت فلسطين فكرةً لا مكان، وكان الشتات هو ما يجمعنا. كان هذا الشتات هو ما يحول دون معرفتي بذاتي ويحصرها بضاحيةٍ أميركيةٍ معزولة. كان ذلك حتى انتقلت إلى فلسطين، حيث تحررت حينها ممّا يثقل كاهلي.
 
أنتبه لنفسي أحياناً وأنا أحاول التخلص من فكرة الشتات هذه.
 
19 of 35
20 of 35

The skaters’ reenactment of an Israeli checkpoint.

المتزلجون في محاكاة لمعبر إسرائيلي.

21 of 35

Malak,16, started skating a few years ago. “I fell in love, it was something new and I didn’t have to worry about someone having a certain image of me.” –Malak

بدأت ملك التزلج قبل بضعة أعوام. "أغرمت بالتزلج. كان شيئاً جديداً كلياً، ولم أكترث بتصورات الناس عني." — ملك

22 of 35
Moe and Tala met on instagram. They had crushes on each other because of skateboarding, and then they started dating. Moe is from Nablus, in the West Bank. Tala is from Haifa, in 48 Palestine.
 
He tells me, “I would never do a long distance relationship. Instead, we call it a medium-distance relationship.”
 
Every few weeks Moe sneaks into 48 Palestine/Israel illegally to see Tala.
التقى مو وتالا على إنستغرام. اتفقا على المواعدة بعدما أُعجبا ببعضهما البعض على خلفية ممارسة التزلج. مو من نابلس، بالضفة الغربية، وتالا من حيفا من فلسطين 1948.
 
يخبرني مو، "لن أخوض علاقةً عاطفيةً عبر المسافات. أسمّي علاقتي بتالا عوضاً عن ذلك علاقة متوسطة المسافة."
 
يتسلّل مو كل بضعة أسابيع بشكلٍ غير قانوني إلى فلسطين 1948 – إسرائيل ليرى تالا.
23 of 35

“When I’m with Tala, I feel at home” - Moe

"عندما أكون مع تالا أشعر وكأنني في وطني." — مو

24 of 35

Moe’s instagram story that night, when we crossed back into the West Bank: “I’ll say it another time, fuck distance and everything difficult in this world that makes someone have to feel this way.”

قصةٌ من حساب مو على إنستغرام عشية عبورنا الحدود عائدين إلى الضفة الغربية: "كمان مرة، كسخت المسافات وكل إشي صعب بهاي الدنيا بيخلي الواحد يحس هيك."

25 of 35
26 of 35

Kareem loves skating in a way I remember so clearly growing up. He says, “I don’t hangout with more than 15 people in my life, including you four skaters.”

يحب كريم التزلج بطريقةٍ لازلت أتذكرها منذ الطفولة. يقول، "لا يسعني مرافقة أكثر من 15 شخصاً في حياتي، من بينهم متزلجون أربعة، هم أنتم."

27 of 35
28 of 35
29 of 35

I’ve never met Rajab. He lives in Gaza. “The old stuff you sent us got destroyed last year. It was in a building that got hit by an airstrike. We don’t have anything. You know how it is, nothing comes in and nothing comes out without help. Please send anything, habibi.”

لم ألتق رجب أبداً، فهو يعيش في غزة. "ما أرسلته إلينا سابقاً دُمّر العام الماضي مع البناية التي تعرّضت للقصف الجوي. ليس لدينا شيء. تعرف كيف هو الحال، لا شيء يدخل إلى هنا ولا شيء يخرج من هنا دون مساعدة. أرسل أي شيء حبيبي."

30 of 35

We sent them a suitcase of everything we could. “It's the simple shit we do for each other. No one got our backs but ourselves.” - Aram

أرسلنا إليهم حقيبة فيها كل ما استطعنا. "هذا هو أقل ما يمكن فعله. ليس هناك من يهتم بأمرنا سوانا." - آرام

31 of 35

My jaw has been clenched for weeks. I haven’t been able to skate in so long, since the uprising began. The scary part is that I’ve been paralyzed. I haven’t even thought about it. Palestine is heavy. Floating in the weight of it all, I ask myself: is there really such a place as an escape? A purposeful escape, nonetheless.

كان فكّي مصاباً لأسابيع عدّة. لم يكن بإمكاني التزلج لفترةٍ طويلة، منذ بداية الانتفاضة. أكثر ما يرعبني هو أنني أُصبت بالشلل. لم أفكر بالأمر. فلسطين ثقيلة. أسأل نفسي في ظل ثقلها، هل من مهرب؟ بالأحرى هل من مهربٍ هادف؟

32 of 35

My tears have not yet fallen. But I know I need them to. 

لم أذرف الدمع بعد، لكنني أود لو فعلت.

33 of 35

I stumbled upon Aram at the demonstrations.

صادفت آرام في التظاهرات.

34 of 35
A text exchange with Aram:
 
“True 
I do not want to fucking skate  
We need to bring back our land 
Then we can skate 
Haha”
 
محادثة نصية مع آرام:
 
"صح
بديش كس أخت السكايت
بدنا نجيب أرضنا
منلعب سكايت
هاها"
 
35 of 35
Maen Hammad
Palestine
Maen Hammad is a dedicated creative, always encouraged to explore the imaginative and to play around with the mundane. Maen has been documenting the Palestinian skateboard scene for several years and engages in reciprocal nourishment with this community. Maen was born in Palestine, raised in the American suburbs of Michigan, and is currently based in between Palestine and Washington, D.C. Alongside being a photographer and filmmaker, Maen works as a human rights researcher and campaigner. 
 
Maen has had his work exhibited worldwide and his thoughts shared in TIME, Medium Skate Mag, and TEDx.
 
 
معن حماد
فلسطين

معن حماد هو فنان متفان، متحمسٌ دائماً لاستكشاف ما هو خيالي والتلاعب بالعادي. يعمل معن منذ سنوات على توثيق مشهد التزلج الفلسطيني ويشارك في إثرائه. وُلد معن في فلسطين ونشأ في ضواحي ميشغن ويعيش حالياً بين فلسطين وواشنطن دي سي. بالإضافة لشغفه بالتصوير هو أيضاً صانع أفلام ويعمل كباحثٍ وناشطٍ في مجال حقوق الإنسان.

عُرضت أعماله حول العالم وشارك أفكاره في مجلات تايم وميديام سكيت ماغ وتيدكس.

الموقع الإلكتروني
البريد الإلكتروني
إنستغرام

 
Maen Hammad
Palestine
Maen Hammad is a dedicated creative, always encouraged to explore the imaginative and to play around with the mundane. Maen has been documenting the Palestinian skateboard scene for several years and engages in reciprocal nourishment with this community. Maen was born in Palestine, raised in the American suburbs of Michigan, and is currently based in between Palestine and Washington, D.C. Alongside being a photographer and filmmaker, Maen works as a human rights researcher and campaigner. 
 
Maen has had his work exhibited worldwide and his thoughts shared in TIME, Medium Skate Mag, and TEDx.
 
 
معن حماد
فلسطين

معن حماد هو فنان متفان، متحمسٌ دائماً لاستكشاف ما هو خيالي والتلاعب بالعادي. يعمل معن منذ سنوات على توثيق مشهد التزلج الفلسطيني ويشارك في إثرائه. وُلد معن في فلسطين ونشأ في ضواحي ميشغن ويعيش حالياً بين فلسطين وواشنطن دي سي. بالإضافة لشغفه بالتصوير هو أيضاً صانع أفلام ويعمل كباحثٍ وناشطٍ في مجال حقوق الإنسان.

عُرضت أعماله حول العالم وشارك أفكاره في مجلات تايم وميديام سكيت ماغ وتيدكس.

الموقع الإلكتروني
البريد الإلكتروني
إنستغرام

 
About the ADPP

The Arab Documentary Photography Program (ADPP) is an initiative that provides support and mentorship to photographers from across the Arab region. The Arab Fund for Arts and Culture in partnership with Magnum Foundation and the Prince Claus Fund established the ADPP to stimulate compelling work by Arab Photographers working across a range of experimental styles of storytelling.
ADPP عن

برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي هو مبادرة تقدّم الدعم المالي والتقني للمصورين من المنطقة العربية. أطلق البرنامج الصنودوق العربي للثقافة والفنون بالشراكة مع مؤسسة ماغنوم وصندوق الأمير كلاوس بهدف تشجيع الأعمال الجريئة للمصورين العرب الذين يعملون في مختلف أشكال التجريب في السرد.
Program Advisors

Susan Meiselas, Program Advisor
Emma Raynes, Advisor
Bertan Selim, Advisor
Jessica Murray, Coordinator
Randa Shaath, Mentor
Eric Gottesman, Mentor
Tanya Habjouqa, Mentor
Peter van Agtmael, Mentor
مستشارو البرنامج

سوزان مايسلاس، الموجهة العامة
إيما راينس، مستشارة
برتان سليم، مستشار
جيسيكا موراي، منسقة ورشات العمل
رندة شعث، موجهة
إريك غوتسمان، موجه
تانيا حبجوقة، موجهة
بيتر فان اغتمايل، موجه

 

 
About the ADPP

The Arab Documentary Photography Program (ADPP) is an initiative that provides support and mentorship to photographers from across the Arab region. The Arab Fund for Arts and Culture in partnership with Magnum Foundation and the Prince Claus Fund established the ADPP to stimulate compelling work by Arab Photographers working across a range of experimental styles of storytelling.
Program Advisors

Susan Meiselas, Program Advisor
Emma Raynes, Advisor
Bertan Selim, Advisor
Jessica Murray, Coordinator
Randa Shaath, Mentor
Eric Gottesman, Mentor
Tanya Habjouqa, Mentor
Peter van Agtmael, Mentor
Partnering Institutions
ADPP عن

برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي هو مبادرة تقدّم الدعم المالي والتقني للمصورين من المنطقة العربية. أطلق البرنامج الصنودوق العربي للثقافة والفنون بالشراكة مع مؤسسة ماغنوم وصندوق الأمير كلاوس بهدف تشجيع الأعمال الجريئة للمصورين العرب الذين يعملون في مختلف أشكال التجريب في السرد.
مستشارو البرنامج

سوزان مايسلاس، الموجهة العامة
إيما راينس، مستشارة
برتان سليم، مستشار
جيسيكا موراي، منسقة ورشات العمل
رندة شعث، موجهة
إريك غوتسمان، موجه
تانيا حبجوقة، موجهة
بيتر فان اغتمايل، موجه

 

 
المؤسسات الشريكة