مواطن اجنبي
شيماء التميمي
As If We Never Came
Shaima Al Tamimi
مواطن اجنبي
شيماء التميمي
As If We Never Came
Shaima Al Tamimi
Yemen
اليمن

I am child of ancestral movement, mixture, and assimilation. My mother is third generation Kenyan with Yemeni roots, and my father also of Yemeni origin, who emigrated three times before finally settling in the UAE.

The people of Yemen are known for their travels and immigration over many centuries. From our soil of origin we have scattered, planting roots in foreign lands, adorned with traces of where we once came from. As a child growing up in the Gulf, I had little awareness regarding the origins of my Afro-Yemeni mix and identity. It was not until much later, after researching and meeting people of Yemeni descent like myself, including Indian-Yemenis, Indo-Yemenis, and British Yemenis that I discovered an entire subculture connecting us across countries and borders. Our journeys are linked by the languages we speak, the fabrics we wear, and the flavours of our cuisine - vibrant and rich, despite a succession of colonization, wars, and constant migration.

"As if we never came" is a long-term visual project inspired by my family's journey and my personal struggle to understand the complexity of who we are today as Yemeni diaspora. In the face of the near absence of a recorded narrative about our history, I’ve felt the personal need to retrace my own family's journey as a step towards honoring the journey of all Yemeni diaspora communities, encouraging others like myself to own our identity and take back the voice I feel we have lost as bystanders in transit.



أنا سليلة ارتحال واختلاط واندماج الأسلاف. أمّي كينية من الجيل الثالث لعائلةٍ يمنية الأصل، وأبي المتحدّر من جذور يمنية هو الآخر كان قد هاجر لثلاث مرات قبل أن يحطّ رحاله في الإمارات العربية المتحدة. 

شعب اليمن مشهورٌ بأسفاره عبر القرون. من أرضنا الأصلية انتشرنا لنغرس جذورنا في أراضٍ أخرى، نزيّنها بآثارٍ حملناها معنا من حيث أتينا. نشأت في الخليج العربي، ولم أعِ حينها أصولي وهويتي الأفرويمنية المختلطة. تطلّب الأمرمزيداً من البحث واللقاءات مع أشخاص من أصولٍ يمنية، منهم يمنيون هنود ويمنيون إندونيسيون ويمنيون إنكليز، واكتشفت ثمّة ثقافة تجمعنا عبر البلاد والحدود. تتصل رحلاتنا باللغات التي ننطق بها، والأقمشة التي نرتديها، ونكهات طعامنا الغنيّة، برغم توالي المستعمرين والهجرات والحروب.

"مواطن أجنبي" مشروعٌ بصري طويل الأجل، مستوحى من رحلة عائلتي وجهودي الشخصية لفهم من نحن اليوم كشتاتٍ يمني. في ظل غياب شبه تام لأي سردية مسجّلة لتاريخنا، شعرت بحاجة شخصية لإعادة تقصّي آثار رحلة عائلتي كعرفانٍ لرحلات مجتمعات الشتات اليمني، وكخطوة تشجّع أمثالي على امتلاك هويتنا واسترداد صوتنا الذي أظن أننا فقدناه بينما نرتحل على هوامش العالم.

 


 
1 of 35
2 of 35
3 of 35

Gallons of Hadrami honey sent by Yemeni families to their homesick loved ones in Abu Dhabi via a weekly 30 hour bus ride.

غالونات العسل الحضرمي تُرسلها العائلات اليمنية على متن حافلة أسبوعية تستغرق 30 ساعة لتصل إلى أحبائهم المشتاقين للوطن في أبو ظبي.

4 of 35
5 of 35

It is said that in order to be pure Hadrami, one has to be of mixed identity. A leso is an East African fabric worn by women and embraced as part of the Yemeni culture to this day.

يُقال أن العسل الحضرمي النقي يجب أن يكون مزيجاً. الـ"ليسو" هو نسيج شرق أفريقي، ترتديه النسوة إلى اليوم كجزء من الثقافة اليمنية.

6 of 35
7 of 35
8 of 35

50 kilometers enroute to the Yemeni border via Oman, a sticker says "I ask God for Forgiveness."

50 كيلومتراً في الطريق إلى الحدود اليمنية عبر عُمان، يقول الملصق "أسأل الله المغفرة."

9 of 35

My first time going to Yemen.
My first time wearing a Niqab.
My first time going to the Beach with it.

زيارتي الأولى إلى اليمن.
أرتدي النقاب للمرة الأولى.
الذهاب للشاطئ بالنقاب للمرة الأولى.
 
10 of 35
11 of 35
12 of 35

Recreating old Yemeni beauty rituals using traditional herbs like Henna, Sidr tree powder and honey.

إعادة إنتاج لطقوس التجميل اليمنية باستخدام الحنّة ومسحوق أوراق شجر السدر والعسل.

13 of 35

Diary excerpt of my brother who was 13 years old at the time.

مقتطف من مذكرات أخي البالغ عمره حينئذ 13 عاماً.

14 of 35

My brother seen wearing a typical Hadrami sarong inspired by Indonesian patterns and an Emirati head gear.

أخي مرتدياً إزار حضرمي تقليدي موشّى بنقوشٍ إندونيسية  ويعتمر عمامةً إماراتية. 

15 of 35

"The Frankincense Tree"
The Queen of Yemen, Arwa Suleyhi, would send large wooden boxes of incense to Najaf, Karbala, and Egypt in Ramadan. When it was burnt, the atmosphere of the sacred cities became very pleasant and people knew that gifts from Yemen arrived.

"شجرة الكندر"
كانت ملكة اليمن، أروى الصُليحي، تبعث بصناديقٍ خشبيّة كبيرة من البخور إلى النجف وكربلاء ومصر في شهر رمضان. عند إشعال البخور اليمني تكتنف الرائحة الذكية أجواء المدن المقدسة ويعلم الناس أن هدايا اليمن قد وصلت.
 
16 of 35

Hadrami (south Yemen) restaurant in the middle of the desert in Liwa, UAE.

مطعم حضرمي (يمني جنوبي) في صحراء بطين ليوا، الإمارات العربية المتحدة.

17 of 35

Asma has a Yemeni father and a Tanzanian mother, and was born in the UAE.

وُلدت أسما في الإمارات العربية المتحدة لأب يمني وأم تنزانية.

18 of 35

Let's pray for happiness and endless love for each other.

Sorry for what fate had in store for you. May God give you the patience to endure it.

God is our refuge.

فلنُصلي من أجل السعادة والحب الأبدي بين أحدنا الآخر.
نأسى على ما خبأه القدر لك. علّ الله يلهمك الصبر على احتماله.
الله موئلنا.  
 
19 of 35
20 of 35

Baba's suitcase when he moved to Abu Dhabi. He confidently points out the importance of it being an original Samsonite.

حقيبة بابا حين انتقل إلى أبو ظبي. يشير بلا تردد إلى أهمية كونها "سمسونايت" أصلية.

21 of 35

A friend applies for immigration after four decades of living in the Gulf. It's time move on.

صديقٌ يقدّم طلب هجرة بعد أربعة عقود من الحياة بالخليج. حان وقت الرحيل.

22 of 35

Baba, Abu Dhabi, 1977.

بابا، أبو ظبي، 1977

23 of 35

A letter to the housing department in Yemen requesting the purchase of a plot of land to build a home. It was ignored.

خطاب إلى وزارة الإسكان باليمن يطلب شراء عقار بغرض بناء مسكنٍ عليه. تم تجاهل الطلب.

24 of 35

Telegram postcards from Mom in Kenya to Baba in Abu Dhabi.

برقيّة من أمي في كينيا إلى بابا في أبو ظبي.

25 of 35
26 of 35
27 of 35
28 of 35
29 of 35

Baba's response.

رد بابا.

30 of 35

Mom always made a big deal about our birthdays. When I turned 7, she could not be there, but she made sure my father hosted a party for me.

تُعنى أمي كثيراً بأعياد ميلادنا. عندما أتممت السابعة، لم تستطع الحضور، إلا أنها أصرت أن يقيم أبي حفلاً بالمناسبة.

31 of 35
“So, there you are
too foreign for home
Too foreign for here
Never enough for both”
- Ijeoma Umebinyuo
 

"ها أنت ذا
شديد الغربة عن الوطن
شديد الغربة عن هنا
لست حريّاً ما يكفي بأي منهما."
- إجيوما أومبنيو 

 
32 of 35
33 of 35
“So, there you are 
too foreign for home 
Too foreign for here
Never enough for both”
- Ijeoma Umebinyuo
 
34 of 35
“So, there you are 
too foreign for home 
Too foreign for here
Never enough for both”
- Ijeoma Umebinyuo
 
35 of 35
Shaima Al Tamimi
Shaima Al Tamimi
Yemen

Shaima Al-Tamimi is a Yemeni-Kenyan visual storyteller based in the GCC. Her work is inspired by social and cultural issues reflective of her own personal story, and she explores themes relating to patterns and impacts of migration, identity, and culinary culture. Through the mediums of photography, film, and writing - and via a deeply-rooted documentary approach - Shaima merges historical and family archives with present-day portraits and visuals to create vivid narratives, offering a unique perspective on the life stories of her subjects.

Shaima co-directed "Voices from the Urbanscape" a short doc film premiered at the Ajyal Film Festival in Qatar and screened at film festivals and art galleries in Sarajevo, Cannes Short Film Corner, Berlin, and St. Petersburg. Her long-term documentary photography project ?As if we never came? was part of the the Arab Documentary Photography program, supported by the AFAC. She is also a long term contributing member to ?Everyday Middle East? and Sony brand ambassador for the MENA region. Her work has been featured in Gulf Photo Plus, Art 29, JDEED Magazine, Khaleejesque Magazine, CNN and Doha News
Website
Email
Instagram

شيماء التميمي
اليمن

شيماء التميمي راويةٌ بصريّة يمنية كينية تعمل بالخليج العربي. تُحيل أعمالها إلى قضايا اجتماعية تعكس جوانباً من قصتها الشخصية. تستكشف شيماء مواضيعاً تتعلق بأنساق وتأثيرات الهجرة والهوية والثقافة الطهوية. من خلال وسائط عدّة كالفوتوغرافيا والفيلم والكتابة، وعبر مقاربة وثائقية متجذّرة، تدمج شيماء أرشيف العائلي والتاريخي مع أعمال بصرية وبورتريهات معاصرة في سرديات نابضة بالحياة تُطالعنا بمشاهد فريدة من حيوات من تصوّرهم. 

اشتركت شيماء في إخراج "أصوات العمران الحديث" وهو وثائقي قصير عُرض للمرة الأولى بمهرجان أجيال السينمائي بقطر كما عُرض بمهرجانات عدّة في كلّ من سراييفو وركن الفيلم القصير بمهرجان كان وبرلين وسان بطرسبرغ. مشروعها الفوتوغرافي الوثائقي "مواطن أجنبي" هو جزءٌ من برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي بدعم من الصندوق العربي للثقافة والفنون (آفاق). شيماء هي أيضاً عضوةٌ مساهمة في صفحة "إفريداي ميدل إيست" على إنستغرام وسفيرة "سوني" للشرق الأوسط وشمال إفريقيا. عُرضت أعمالها في كل من غالف فوتو بلس وآرت 29 وعلى صفحات مجلة جديد ومجلة خليجسك وعلى شاشات السي إن إن والدوحة نيوز.

الموقع الإلكتروني
البريد الإلكتروني
انستغرام

 
Shaima Al Tamimi
Yemen

Shaima Al-Tamimi is a Yemeni-Kenyan visual storyteller based in the GCC. Her work is inspired by social and cultural issues reflective of her own personal story, and she explores themes relating to patterns and impacts of migration, identity, and culinary culture. Through the mediums of photography, film, and writing - and via a deeply-rooted documentary approach - Shaima merges historical and family archives with present-day portraits and visuals to create vivid narratives, offering a unique perspective on the life stories of her subjects.

Shaima co-directed "Voices from the Urbanscape" a short doc film premiered at the Ajyal Film Festival in Qatar and screened at film festivals and art galleries in Sarajevo, Cannes Short Film Corner, Berlin, and St. Petersburg. Her long-term documentary photography project ?As if we never came? was part of the the Arab Documentary Photography program, supported by the AFAC. She is also a long term contributing member to ?Everyday Middle East? and Sony brand ambassador for the MENA region. Her work has been featured in Gulf Photo Plus, Art 29, JDEED Magazine, Khaleejesque Magazine, CNN and Doha News
Website
Email
Instagram

شيماء التميمي
اليمن

شيماء التميمي راويةٌ بصريّة يمنية كينية تعمل بالخليج العربي. تُحيل أعمالها إلى قضايا اجتماعية تعكس جوانباً من قصتها الشخصية. تستكشف شيماء مواضيعاً تتعلق بأنساق وتأثيرات الهجرة والهوية والثقافة الطهوية. من خلال وسائط عدّة كالفوتوغرافيا والفيلم والكتابة، وعبر مقاربة وثائقية متجذّرة، تدمج شيماء أرشيف العائلي والتاريخي مع أعمال بصرية وبورتريهات معاصرة في سرديات نابضة بالحياة تُطالعنا بمشاهد فريدة من حيوات من تصوّرهم. 

اشتركت شيماء في إخراج "أصوات العمران الحديث" وهو وثائقي قصير عُرض للمرة الأولى بمهرجان أجيال السينمائي بقطر كما عُرض بمهرجانات عدّة في كلّ من سراييفو وركن الفيلم القصير بمهرجان كان وبرلين وسان بطرسبرغ. مشروعها الفوتوغرافي الوثائقي "مواطن أجنبي" هو جزءٌ من برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي بدعم من الصندوق العربي للثقافة والفنون (آفاق). شيماء هي أيضاً عضوةٌ مساهمة في صفحة "إفريداي ميدل إيست" على إنستغرام وسفيرة "سوني" للشرق الأوسط وشمال إفريقيا. عُرضت أعمالها في كل من غالف فوتو بلس وآرت 29 وعلى صفحات مجلة جديد ومجلة خليجسك وعلى شاشات السي إن إن والدوحة نيوز.

الموقع الإلكتروني
البريد الإلكتروني
انستغرام

 
Shaima Al Tamimi
About the ADPP

The Arab Documentary Photography Program (ADPP) is an initiative that provides support and mentorship to photographers from across the Arab region. The Arab Fund for Arts and Culture in partnership with Magnum Foundation and the Prince Claus Fund established the ADPP to stimulate compelling work by Arab Photographers working across a range of experimental styles of storytelling.
ADPP عن

برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي هو مبادرة تقدّم الدعم المالي والتقني للمصورين من المنطقة العربية. أطلق البرنامج الصنودوق العربي للثقافة والفنون بالشراكة مع مؤسسة ماغنوم وصندوق الأمير كلاوس بهدف تشجيع الأعمال الجريئة للمصورين العرب الذين يعملون في مختلف أشكال التجريب في السرد.
Program Advisors

Susan Meiselas, Program Advisor
Emma Raynes, Advisor
Bertan Selim, Advisor
Jessica Murray, Coordinator
Randa Shaath, Mentor
Eric Gottesman, Mentor
Tanya Habjouqa, Mentor
Peter van Agtmael, Mentor
مستشارو البرنامج

سوزان مايسلاس، الموجهة العامة
إيما راينس، مستشارة
برتان سليم، مستشار
جيسيكا موراي، منسقة ورشات العمل
رندة شعث، موجهة
إريك غوتسمان، موجه
تانيا حبجوقة، موجهة
بيتر فان اغتمايل، موجه

 

 
About the ADPP

The Arab Documentary Photography Program (ADPP) is an initiative that provides support and mentorship to photographers from across the Arab region. The Arab Fund for Arts and Culture in partnership with Magnum Foundation and the Prince Claus Fund established the ADPP to stimulate compelling work by Arab Photographers working across a range of experimental styles of storytelling.
Program Advisors

Susan Meiselas, Program Advisor
Emma Raynes, Advisor
Bertan Selim, Advisor
Jessica Murray, Coordinator
Randa Shaath, Mentor
Eric Gottesman, Mentor
Tanya Habjouqa, Mentor
Peter van Agtmael, Mentor
Partnering Institutions
ADPP عن

برنامج التصوير الفوتوغرافي الوثائقي العربي هو مبادرة تقدّم الدعم المالي والتقني للمصورين من المنطقة العربية. أطلق البرنامج الصنودوق العربي للثقافة والفنون بالشراكة مع مؤسسة ماغنوم وصندوق الأمير كلاوس بهدف تشجيع الأعمال الجريئة للمصورين العرب الذين يعملون في مختلف أشكال التجريب في السرد.
مستشارو البرنامج

سوزان مايسلاس، الموجهة العامة
إيما راينس، مستشارة
برتان سليم، مستشار
جيسيكا موراي، منسقة ورشات العمل
رندة شعث، موجهة
إريك غوتسمان، موجه
تانيا حبجوقة، موجهة
بيتر فان اغتمايل، موجه

 

 
المؤسسات الشريكة